¦¦§¦¦¤~ M. 0. S. h. K . I .L A ~¤¦¦§¦¦

يشرفنا الاشتراك معانا وتنورنا

احلى مشكله لاجن شباب


    هاملت 2008 .... هاهاهاهاهاها

    شاطر

    GEMY
    ¦¤( ALMODER )¤¦
    ¦¤( ALMODER )¤¦

    ذكر
    عدد الرسائل : 6711
    العمر : 28
    الموقع : egypt
    بتشتغل ايه يا عم : student
    مودك ايه؟ : دماغ عاليه اوووى ومتكلفه
    الاوسمه :
    السٌّمعَة : 2
    نقاط : 23
    تاريخ التسجيل : 17/03/2008

    هاملت 2008 .... هاهاهاهاهاها

    مُساهمة من طرف GEMY في الإثنين مايو 12, 2008 9:43 am

    أمير الدانمارك

    المشهد الأول
    ( أمام قصر السينور - محرم بك - الدانمارك )
    ( الحراس يقومون بحراستهم الليلية )




    الحارس الأول : ولا
    الثانى : أيه ؟
    الأول : شايف أللى انا شايفه ؟
    الثانى : شايف ايه ؟
    الأول : واحد شبه المرحوم هاملت الكبير
    الثانى : أنت عبيط ولا أهبل ولاشارب حاجة ؟
    الأول : مش مصدق ؟ ده واقف هناك أهوه
    الثانى : أى والله كلامك صح
    الأول : شكله عفريت
    الثانى ( وهو يكاد يبكى من الفزع ) : أجرىيالا........
    وأخذ الأثنان فى الجرى وهما يصيحان :عفريت........عفريت




    ======================
    المشهد الثانى
    ( الأمير هاملت يقف مع الحارسان ويكلمهم عما حدث فى الليلة السابقة )



    هاملت : ايه يالا أنت وهوه أللى حصل أمبارح ده ؟
    مش عارف اقعد مع المز.....أحم.......كان فيه اجتماع فى شئون الدولة أمبارح ومعرفناش نركز بسببكم
    الحارس الأول : عفريت يابيه عفريت
    الثانى : واحد شبه المرحوم والدك ربنا يطول عمره
    هاملت : ولا....ماتعصبنيش........أبويا مات وشبع موت.......وعمى اجوز أمى....والبت أوفيليامعصلجة معايا.........وأنا مخنوق خلقة........متقرفنيش أكتر مانا مقروف
    الأول : عليا الطلاق يا بيه هو ده أللى حصل
    الثانى : ورحمة مراتى أللى قتلتها بايديادول هو ده أللى حصل
    هاملت : طيب طيب ، أنا جاى النهاردة بليل أشوف الموضوع ،لكن ورحمة أبويا لو ماكنش فى عفريت حأقتلك أنت وهو فاهم يالا ؟
    الأثنان بصوت واحد : حاضر يا سعادة البيه




    =====================
    المشهدالثالث
    ( أوفيليا مزًة هاملت تتحدث مع والدها )


    الأب : بت يااوفيليا
    أوفيليا : ايوة يابا ؟
    الأب : سمعت أنك بتقفى مع الواد الصايع ( هاملت )
    أوفيليا : مين قالك الكلام ده يابا ؟
    الأب : مالكيش دعوة ، ردى على سؤالى بتقفى مع هاملت ولا لأ ؟
    أوفيليا : أ..........أ..........أ..........أيوة يابابا
    الأب : وبتقوليها فى وشى يا بنتالـ......... ، وبيتقفى مع المعفن ده ليه ياختى ؟
    أوفيليا : بحبه يابابا
    الأب : حبك برص وعشرة خرص ، حسك عينك أعرف أنك وقفتى معاه تانى ، فاهمة ولا لأ ؟
    أوفيليا : فاهمة يابا


    المشهد الرابع
    ( هاملت ومعه الحارسان جالسان فى إنتظار الشبح )


    هاملت : الدنيا برد أوى ، فين الجوزة يالا ؟
    الحارس الأول : ودى حاجة تتنسى ؟ موجودة يا معلـ........أه......موجودة يامولاى
    هاملت ( بعد النفس الأول ) : كح..كح..كح ، إيه يابن الـ...... القرف ده ؟جبت الحشيش ده منين ؟ خد جتكم البلة فى مناظركم ، الساعة كام دلوقتى ؟
    الحارس الثانى : الساعة 12 يا سعادة الباشا
    هاملت : يعنى المفروض العفريت يكون هنا ، حأستنى ربع ساعة كمان ولو مجاش حتبقى ليلتكم أسود من شعر رأسكم
    الحارس الأول : مولاى.....بُص ........ العفريت اهوه ....... ياما ......... إلحقينى ياما
    ( ويفر هارباً )
    الحارس الثانى : إستنى ......... خدنى معاك
    ( ويفر هارباً هوالأخر )
    هاملت : ولا يابن الـ........ أنت وهوه ....... ارجع هنا يا يالا..... ولا ....... ماتسيبونيش لوحدى معاه ....... ياما إلحقينى
    ( ويكاد يفر هاربا هوالأخر لولا أن سمع صوتاً )
    الصوت : إستنى هنا يا هاملت
    هاملت : الصوت ده مش غريب عليا
    الصوت : أنا أبوك يا بنى
    هاملت : ابويا ؟ أبويا مين يا عم الحاج؟أبويا مات
    الصوت : أنا عفريت ابوك
    هاملت : بلا عفريت أبويا بلا وجع قلب
    الصوت : طيب ، أنا ح اثبت لك أنى عفريت ابوك ، الباسورد بتاع إيميلك 583
    هاملت : بس ماتكملش ، أنا صدقت أنك عفريت ابويا ، أنت إيه أللى رجعك من تربتك يابا ؟
    الأب : أستنى يابنى لما أخد نفسى ، هاتلى بيبسى
    هاملت : بيبسى ؟ أماأنت عفريت معفن صحيح
    الأب : خلاص مش عايز بيسبسى ، هاتلى سندوتش فول
    هاملت : جرررررررررررررررر....................
    الأب : خلاص ، مش عايز حاجة من وشك ،المهم أنا جايلك عشان تنتقملى
    هاملت : ليه ؟ حد عملك حاجة يابويا ؟
    الأب : أ.........
    هاملت : أكلم
    الأب : عـ...............
    هاملت : أنطق
    الأب : عمـ.......
    هاملت : قول
    الأب ( صائحا ) : أسكت أنت ، مش عارف أتكلم منك
    هاملت : حاضر
    الأب : طبعا أنت عارف أنى مت بجرعة مخدرت زايدة ،صح ؟
    هاملت : صح ، الشعب الدانماركى كله عارف أنك كنت مدمن
    الأب : الحقيقةأن عمك هو أللى قتلنى
    هاملت : إيه ؟
    الأب : أيوة ، عمك كان عايز يبقى ملك ،وكان عايز يجوز أمك ، وكان بيحقد عليا ، فبدل المخدرات بسم فران ، وأنا شربته ومت
    هاملت : طب وأنت عايز منى إيه دلوقتى ؟
    الأب : عايزك تنتقملى يابنى
    هاملت : وأنا مالى ؟ هو أنا أللى مت ؟
    الأب : يابنى انا أبوك
    هاملت : أبوك على نفسك ، إمشى من قدامى ، انصرف
    الأب : طيب يا هاملت ،إنسى إيميلك خالص، ح أغير الباسورد ، و ح أبعتلك فيروس على الجهاز ، سلام
    هاملت : استنى ، خلاص هنتقملك ، بس أحلف انك مش حتغير الباسورد
    الأب :
    أحلف بسماها وبترابها
    احلف بنجومها وأمجاده
    أحلف بالمدنى وبالمدفع
    أحلف بالـ............
    هاملت : بس خلاص أسكت ، أنصرف
    الأب : برضه مش حتجيب بيبسى ؟
    هاملت : انصرف حالا .



    ( هاملت يجلس مع الحارسان فى حديقة القصر )

    هاملت : فاكرين ليلة العفريت إياه ؟

    الحارسان : أه فاكرين

    هاملت : العفريت كان عفريت أبويا ، أبويا كان عايز ينتقم من عمى ، عشان عمى قتل أبويا وأجوز أمى ، فاهمين حاجة ؟

    الحارسان : .............

    هاملت : مش مهم ، أنا عايزكو تفكروا فى طريقة ننتقم بيها من عمى

    الحارس الأول : أنا بقول نحطله حتة حشيش فى جيبه ونبلغ عنه

    الحارسالثانى : إيه رأيك يا هاملت بيه ، إحنا نقتل سعادتك ، ونلبس التهمة لعمك

    هاملت : أنتوا شوية اغبية ، أنا فكرت فى فكرة عبقرية ، أنا ح أرنله ، هو حيرنلى ، أنا أفتح عليه وأخلصله رصيده

    الحارسان : فكرة عبقرية يا باشا

    هاملت ( يخرج موبايله الموتوريلا )


    الحارس الأول : أنت معاك موتوريلا يا بيه ؟ أنا معايا نوكيا

    الحارس الثانى : وأنا سامسونج

    هاملت : اسكت يابنى أنت وهوه ، أنا ح أطلبه أهوه....................... ألو ...... أيوة يا عمى ، أنت فتحت عليا

    عمه الملك ( عبر التيلفون ) : نياهاهاها ، أوفيليا قالت لى أنك عايز تنتقم منى ، فقررت أتغدى بيك قبل ما تتعشى بيا
    نياهاها نياهاهاهاهاها نياهاهاهاهاهاهاهاها




    _________________



    ليلة فى حضنك ياه بالدنيا وكل ما فيها هى حياتى حياة لو لحظة تكون مش فيها

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء ديسمبر 07, 2016 11:12 pm